متحرش على هيئة شيخ

كنت في الحرم ومستعدة للطواف وبلباس يفوق الأحتشام فقط وجهي ظاهر والحرم مليئ بالنساء الكاشفات وجوههن والبعض حتى ايديهن وبها من الذهب ما يلمع ومر رجل بقربي بلباس المشايخ واذا به يزجرني تغطي يا حرمة فشعرت وكأنني فعلة شيئ مخالف لما امر به الله وانه نصب نفسه بدل الله وحكم علي بمنظوره وبعينه التي تحكمها الشهوة في تلك اللحظة وبدل ان يغظ بصره كما امره الله استسهل زجري